حيلة «ديزني» للتغلب على انخفاض أرباحها مؤخرا!

حيلة «ديزني» للتغلب على انخفاض أرباحها مؤخرا!

    صرحت شركة "والت ديزني" بأن الإقبال شديد على شباك التذاكر لمشاهدة الأفلام المطروحة مؤخرًا من قبل الشركة، فى حين أن معدلات الأرباح العائدة توضح العكس، حيث انخفضت أسهم شركة ديزني نحو 5%، وفقًا لما نشره موقع "اليابان اليوم".

    وسجلت الشركة هذه المرة أرباحًا منخفضة عن أي مرة أخرى بعد ساعات من عرض الأفلام وبنسبة تصل إلى 51%، أي ما يقارب 1.4 مليار دولار، وقد أرجع النقاد السبب إلى المستوى المتدني في الصوت والصورة والألوان التي أخذت تتبناه ديزني في الآونة الأخيرة.
    وسعت الشركة إلى تعزيز إنتاجيتها من خلال عقد صفقات بيع أصول النسخ السينمائية وعرضها بالتلفزيون وعبر المواقع الإلكترونية، مثل "فوكس" و"نتفيلكس" و"أمازون"، وبالفعل نجحت الخطة التي تبنتها الشركة وعادت بعدد اكتساح مشاهدات؛ لترتفع أرباحها بنسبة 33%، أي ما يقارب 20.2 مليار دولار.
    وقال بوب إيجر، الرئيس التنفيذي لشركة ديزني، إن نتائج الخطة جاءت بشكل فعال لتعزيز التحول الاستراتيجي الذي تشهده الشركة، وعن أهمية المواقع الإلكترونية التي تحل بديلًا عن السينما في الآونة الأخيرة، متابعا أنها من المتوقع أن يكون لها الصدارة مستقبلًا.
    وتضمنت قائمة أفلام ديزني في الفترة الأخيرة فيلم "علاء الدين" و"كابتن مارفل" و"أفنجيرز" و"توي ستوري 4" و"باكسر"، وبالفعل استطاع فيلم "أفنجيرز" تحطيم الأرقام القياسية لهذا العام بإجمالي إيرادات تعدى الـ2.8 مليار دولار.
    في نفس الوقت، عاد النقاد لمديح الأداء الرائع لأفلام ديزني، إضافة إلى تهنئة استوديوهات الشركة على تحقيقها المليارات بشباك التذاكر والمنصات الإلكترونية.
    وجدير بالذكر أن الشركة استطاعت تحطيم الرقم القياسي للإيرادات التي ارتفعت من 827 مليون دولار إلى 3.8 مليار دولار.

    إرسال تعليق