نوادر العرب: يدٌ عند عبيد الله بن العباس

مواضيع مفضلة

نوادر العرب: يدٌ عند عبيد الله بن العباس

أتى رجلٌ "عبيد الله ابن العباس" وهو بفناء داره فقال: يا ابن العباس، إن لي عندك يداً وقد احتجت إليها، فصعّد فيه بصره وصوّبه، فلم يعرفه. ثم قال له: ما يدك عندنا؟ قال: رأيتك واقفاً بزمزم وغلامك يمتح لك من مائها، والشمس قد صهرتك، فظلّلتُك بطرف كسائي حتى شربت!

قال: نعم إني لأذكر ذلك، وإنه يتردد في خاطري وفكري! ثم قال لغلامه: ما عندك؟ قال: مائتا دينار وعشرة آلاف درهم. قال: ادفعها إليه، وما أراها تفي بحق يده عندنا.
قال له الرجل: والله لو لم يكن لإسماعيل ولد غيرك لكان فيه ما كفاه، فكيف وقد ولد سيد الأولين والآخرين محمداً ثم شفع بك وبأبيك!

إرسال تعليق

-

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف