خطأ كبير .. مسئول بالكهرباء يكشف عن أضرارعزل أعمدة الإنارة بالبلاستيك

مواضيع مفضلة

خطأ كبير .. مسئول بالكهرباء يكشف عن أضرارعزل أعمدة الإنارة بالبلاستيك




خطأ كبير مسئول بالكهرباء يكشف عن أضرارعزل أعمدة الإنارة بالبلاستيك


حالة من الذعر أصابت المواطنين خلال الأيام الماضية نتيجة تكرار حوادث الصعق بالكهرباء من أعمدة الإنارة بالشوارع خلال فترة الأمطار، وبدأ الأهالي تطوعا بعزل أعمدة الإنارة بالبلاستيك ظنا منهم أنهم بذلك يمنعون تلامس الكهرباء للمياه، ولكن المفاجأة أن هذا أثبت خطأه المتخصصون في المجال الكهربي، مؤكدين أنه سيحدث تلامس بكل حال من الأحوال.

وفيما يتعلق بأعمدة الإنارة العامة، أكد المهندس أحمد أبو هجرس، مدير إدارة نظم المعلومات بشركة جنوب القاهرة لتوزيع الكهرباء، أن المحافظات والأحياء هي التي تختص بتنفيذ وصيانة الأعمدة ولا تتعدى مسئولية شركات الكهرباء إلا في توفير مصدر تيار كهربائى فقط لتشغيل الإنارة العامة الخاصة بتلك الأعمدة.

تغطية أعمدة الإنارة لحماية الأطفال من الصعق الكهربائي بالشرقية (صور)

وفيما يتعلق بقيام بعض الأفراد والجهات بالقيام ببعض الإجراءات والتي منها عزل العمود بالبلاستيك، فأشار أبو هجرس إلى أن هذا ليس حلا على الإطلاق وسوف يحدث تلامس في كل الحالات.

وتابع في تصريحات خاصة لفيتو: "أنت بتعزل من تحت وسايب الأساس فوق اللي هو بتيجي منه الكهرباء وغصب عني وعنك لازم العمود يكهرب علشان العازل اللي شايل السلك اتملي مياه فأصبح موصل للكهرباء اللي هي قطعة الحديدة (العمود) والبلاستيك اللي تحت كمان اتغرق ميه يبقى خلاص هتتكهرب".

وأوضح المهندس أحمد أبو هجرس أن الحل الوحيد هو أن يتم شيء يسمى "إيرث" أو التأريض، وهذا يتم تنفيذه فيما يخص مهمات شركات توزيع الكهرباء مثل المحولات وصناديق التوزيع وأعمدة الجهد المتوسط وأعمدة الجهد المنخفض والكوفريهات وجميع مصادر التغذية الكهربائية، حيث يتم عمل إيرث مع أجهزة لحمايته.

ولفت أبو هجرس أنه بكل تأكيد لن يستطيع المواطن القيام بذلك بالنسبة لأعمدة الإنارة، لذلك يجب وللأهمية وتحت أي ظرف قيام الوحدات المحلية بتنفيذ هذا الإرث وأن يكون ضمن أي مناقصة خاصة بتنفيذ أعمدة إنارة بأى طريق وقيامهم بتنفيذ هذا الأمر لكافة الأعمدة الموجودة بكل الطرق حاليا.

وعن عوائق تنفيذ المحليات لهذا الحل حتى الآن كشف مدير إدارة نظم المعلومات بشركة جنوب القاهرة لتوزيع الكهرباء أن هذا الأمر ذو تكلفة كبيرة جدا، علما بأن الوحدات المحلية والمجالس يوجد بها مهندسين كهرباء للقيام بذلك.



إرسال تعليق

-

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف