إقالة الرئيس التنفيذى لماكدونالدز لهذا السبب

إقالة الرئيس التنفيذى لماكدونالدز لهذا السبب


    إقالة الرئيس التنفيذى لماكدونالدز لهذا السبب
    غادر الرئيس التنفيذي لشركة الأغذية الأمريكية الشهيرة "ماكدونالدز" منصبه بعد انتهاكه لسياسة الشركة من خلال الدخول في علاقة عاطفية مع أحد الموظفين.

    وقالت ماكدونالد في بيان الأحد، إن الرئيس السابق والمدير التنفيذي ستيف إيستربروك أظهر سوء التقدير خلال عمله، حيث تمنع ماكدونالد المديرين من إقامة علاقات رومانسية مع الموظفين سواء بشكل مباشر أو غير مباشر وذلك وفق وكالة "أسوشيتيد برس" الأمريكية.

    وأشارت الوكالة إلى أن إيستربروك اعترف في رسالة بالبريد الإلكتروني للشركة أن لديه علاقة مع موظف بالشركة وقال إنها كانت خطأ.

    وقال إيستربروك في رسالة بالبريد الإلكتروني: "بالنظر إلى قيم الشركة، أتفق مع مجلس الإدارة على أن الوقت قد حان بالنسبة لي للرحيل".

    وصوت مجلس إدارة ماكدونالد على رحيل إيستربروك يوم الجمعة الماضي بعد إجراء مراجعة شاملة، وسيتم الإفراج عن تفاصيل استقالة إيستربروك يوم الاثنين وفقًا لما ذكره متحدث باسم الشركة.

    وعين مجلس الإدارة كريس كيمبزينسكي، الذي شغل مؤخرًا منصب رئيس ماكدونالدز بالولايات المتحدة، كرئيس جديد ورئيس تنفيذي.

    وقال إنريكي هيرنانديز رئيس مجلس إدارة ماكدونالدز في بيان اليوم إن كيمبنسكي كان له دور فعال في تطوير الخطة الاستراتيجية لماكدونالدز وأشرف على التحول الأكثر شمولية للأعمال الأمريكية في تاريخ ماكدونالدز.

    إرسال تعليق

    ----------