تعرف على أسرار أكبر عائلة لترويض الأسود .. بعد وفاة محمد الحلو

تعرف على أسرار أكبر عائلة لترويض الأسود .. بعد وفاة محمد الحلو


    تعرف على أسرار أكبر عائلة لترويض الأسود بعد وفاة محمد الحلو




    محمد الحلو علامة بارزة في مجال ترويض الأسود على مستوى وأيقونة بارزة في سماء السيرك القومي، قدم الكثير من العروض القومية التي أمتعت جمهور الوطن العربي.

    توفي مدرب الأسود الشهير محمد الحلو صباح اليوم الأربعاء بعد تدهور حالته الصحية في العناية المركزة بأحد المستشفيات، وشيع الجثمان بعد صلاة العصر من مسجد السيدة نفيسة.

    العزاء يوم الجمعة الموافق 8 نوفمبر، بمسجد الحامدية الشاذلية بمنطقة المهندسين.

    وفي التالي أبرز محطات في حياته:

    1- محمد الحلو من كبار عائلة الحلو التى بدعت في ترويد الأسود في مصر والوطن العربي.

    2- في عام 1889 أسس جده محمد علي الحلو السيرك الخاص بالعائلة وأبهر الجماهير بالعروض الفنية مع الحيوانات المفترسة.

    3- تعد عائلة الحلو من مؤسسين السيرك القومي في مصر ويعمل به أفراد العائلة حتي الآن.

    4- ورثت كل من" أوسا الحلو" و "لوبا الحلو" المهنة عن الأجداد.

    5- أصيب الحلو بميكروب خطير أثناء جلسة الغسيل الكلوي وتوفي على أثرها.

    6- دفع جده محمد الحلو حياته ثمن حبه وعمله مع الأسود وذلك أثناء أحد عروض السيرك، وبينما كان يحيي الجمهور هجم عليه الأسد من خلفه، وحاول ابن الحلو تخليص والده من قبضة الأسد لكن الأب لفظ أنفاسه الأخيرة في المستشفي.

    7- كان أخر كلمة نطق بها جده قبل وفاته "ما حدش يقتل سلطان وصية أمانة ما حدش يقتله".

    إرسال تعليق

    ----------