إلتهاب اللوزتين ، الأعراض ، الأسباب وكيفية العلاج

مواضيع مفضلة

إلتهاب اللوزتين ، الأعراض ، الأسباب وكيفية العلاج





إلتهاب اللوزتين ، الأعراض ، الأسباب وكيفية العلاج





إلتهاب اللوزتين
اللوزتين هما العقدتان اللمفاويتيتان الموجودتان على كل جانب من الجزء الخلفي من الحلق. تعمل كآلية دفاع وتساعد في منع جسمك من الإصابة بالأمراض ، عندما تصاب اللوزتين ، تسمى الحالة التهاب اللوزتين .
يمكن أن يحدث التهاب اللوزتين في أي عمر ولكنه مرض شائع في الطفولة ، غالبًا ما يتم تشخيصه لدى الأطفال من سن ما قبل المدرسة وحتى منتصف سن المراهقة، تشمل الأعراض التهاب الحلق وتورم اللوزتين والحمى .
أعراض إلتهاب اللوزتين
تشمل أعراض المحتملة لالتهاب اللوزتين إلى :

إلتهاب الحلق
صعوبة أو ألم أثناء البلع
رائحة الفم الكريهة
فقد الشهية لدى الأطفال
إفراز اللعاب بصورة ملحوظة
حمى
قشعريرة
أوجاع الأذن
آلام في المعدة
الصداع
تصلب الرقبة
اللوزتين التي تظهر حمراء ومتورمة
اللوزتين التي لها بقع بيضاء أو صفراء
أنواع إلتهاب اللوزتين ، ومتى يجب استئصال اللوزتين ؟
من المهم المعرفة بأنواع ألتهاب اللوزتين حتى يتسنى لنا أن نحدد ما إذا كان الطفل في أي نوع وبالتالي نحدد ما يجب أن نفعل تجاهه :
أولا : التهاب اللوزتين الحاد
هو الالتهاب الذى يستمر إلى 10 أيام أو أقل ومن المحتمل أن يتحسن الطفل خلال هذه المدة عن طريق بعض العلاجات المنزلية أو عن طريق أخذ مضاد حيوى ، وإذا تجاوزنا هذه المدة فهذا الإلتهاب ليس حاد وإنما يكون من النوعين الآتى ذكرهم .
ثانياً : التهاب اللوزتين المزمن
تستمر أعراض التهاب اللوزتين المزمن لفترة أطول من الأعراض الحادة ، وقد يوصي طبيبك بإجراء عملية استئصال اللوزتين .
ثالثاً : التهاب اللوزتين المتكرر
معنى متكرر إذا كنت مصابًا بالتهاب اللوزتين أو التهاب الحلق ما لا يقل عن 5 إلى 7 مرات فى السنة ، وكما هو الحال مع التهاب اللوزتين المزمن ، فإن العلاج القياسي لالتهاب اللوزتين المتكرر هو عملية إزالة اللوزتين .



هل التهاب اللوزتين معدي؟
نعم إلتهاب اللوزتين معدى وخاصةً فى أول يومين للمرض وهذا ما يفسر بأن الأطفال فى سن المدرسة هم أكثر عرضة للمرض .
فإذا تعرض طفلك لإلتهاب اللوزتين فمن الواجب والأفضل الجلوس فى البيت حتى لا ينقل العدوى لأقرانه في المدرسة وحتى يستطيع التعافى ومقاومة المرض بسرعة .
ما سبب التهاب اللوزتين



اللوزتين هي خط الدفاع الأول ضد المرض ، أنها تنتج خلايا الدم البيضاء التي تساعد الجسم على مكافحة العدوى.
تحارب اللوزتين البكتيريا والفيروسات التي تدخل جسمك عن طريق الفم والأنف. ومع ذلك ، فإن اللوزتين أيضًا عرضة للإصابة من هؤلاء الغزاة.
يمكن أن يكون سبب التهاب اللوزتين فيروس ، مثل نزلات البرد الشائعة أو عدوى بكتيرية ، مثل التهاب الحلق .
علاج إلتهاب اللوزتين
أولاً : إذا ما كان سبب الالتهاب فيروسي فلن تعمل المضادات الحيوية على الفيروسات ، ولكن يمكنك علاج الأعراض فقط من خلال شرب السوائل ، وتناول أدوية الألم وخافضات الحرارة ، والراحة للمساعدة في شفاء جسمك.


ثانيا : إذا ما كان سبب الالتهاب بكتيري وخاصاً بكتيريا الحلق وهى الأكثر شيوعاً وإن كان هناك بكتريا أخرى ممكن أن تسبب إلتهاب اللوزتين ، ففى هذه الحالة يمكن لطبيبك أن يصف المضادات الحيوية لعلاج التهاب اللوزتين الجرثومي ، على الرغم من أنها قد لا تكون ضرورية فى بعض الحالات .
عملية استئصال اللوزتين

تسمى جراحة إزالة اللوزتين استئصال اللوزتين . يوصى به بشكل عام فقط للأشخاص الذين يعانون من التهاب اللوزتين المزمن أو المتكرر ، أو للحالات التي يسبب فيها التهاب اللوزتين مضاعفات أو أعراض لا تتحسن.

إرسال تعليق

-

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف