طبيب نفسي يكشف سبب اختيار تلك الطريقة بعد انتحار طالب الهندسة من البرج

مواضيع مفضلة

طبيب نفسي يكشف سبب اختيار تلك الطريقة بعد انتحار طالب الهندسة من البرج




من سفح برج القاهرة ألقى شاب بنفسه، لينضم لقائمة المنتحرين من الشباب والتي تزداد يومًا بعد يوم، ولقي صاحب بكالريوس الهندسة الذي لم يتجاوز عقده الثاني مصرعه في الحال، وأفصح صديقه المرافق له للنيابة أنه كان يعاني من أزمة نفسية شديدة في الفترة الأخيرة وأنه اصطحبه للبرج ليساعده في التخلص من هذه الأزمة.
"الكونسلتو" يكشف في التقرير التالي دوافع الانتحار لدى الشباب، وحكمة اختيار وسيلة الانتحار القاسية.
أنواع الانتحار
يقول الدكتور محمد الشامي، استشاري الطب النفسي، إن الانتحار نوعان النوع الأول هو الاندفاعي الذي لم يفكر فيه الشخص ولم يخطط للانتحار مسبقًا بل يتعرض لضغط نفسي شديد أو موقف طاريء لا يقوى على تحمله فيتملكه الغضب ولا يستطيع التحكم في انفعلانه فينتحر.
بينما النوع الآخر وهو الأكثر شيوعًا وانتشارًا خاصة لدى فئة المراهقين والشباب هو الانتحار المخطط له وهو الذي يخطط فيه الشخص للانتحار، ويكون ناتج عن تعرضه للإكتئاب، يفكر الشخص أن الانتحار هو الحل الأمثل لإنهاء معاناته التي لا يشعر بها أحد، ويبحث عن وسيلة ثم يقدم على الفعل نفسه.
أسباب انتحار الشباب
يوضح "الشامي"، أن المراهقين والشباب هم أكثر عرضة للإقدام على فعل الانتحار بسبب الطبيعة الاندفاعية الذي يتسم بها الشباب في هذه المرحلة العمرية، مشيرًا إلى أن أبرز الأسباب التي تدفع الشباب للانتحار، هي:
- الاكتئاب، حيث يعد السبب الرئيس في الانتحار في مختلف دول العالم، ويعاني قطاع كبير من الشباب من الاكتئاب بدرجاته المتفاوته، والذي قد يصل إلى الرغبة في التخلص من الحياة.
- الإدمان، هو السبب الثاني الذي يقود صاحبه للانتحار، والذي يعرف بالانتحار دون عمد.
- الفصام من أكثر المشكلات النفسية المعقدة، والتي تحتاج لوقت وجهد كبير في العلاج، وقد تدفع صاحبها للانتحار.
- ضغوط المجتمع التي تلقى على عاتق بعض الشباب سواء كان في مرحلة الدراسة أو بداية طريق العمل.
- الضغوط التي يسببها الأهل على الشباب، سواء في الدراسة أو العمل، أو الزواج، وقد يكون الشاب غير مؤهل لتحمل ذلك، مما قد يدفعه لاكتئاب يقوده للانتحار.
وسيلة الانتحار
يقول استشاري الصحة النفسية، إن الانتحار المخطط له يحتاج فيه الشخص لاختيار وسيلته للتخلص من الحياة، وتختلف تلك الوسيلة بين الذكور والإناث، فالإناث أكثر عددًا في محاولات الانتحار، بينما الرجال الأكثر نجاحًا في التنفيذ، فغالبًا ما تلجأ السيدات والفتيات لاختيار وسيلة أقل ألمًا مثل بلع الحبوب، وفي تلك الحالات يمكن إنقاذها.
ولفت الشامي، إلى أن الرجال يفكرون في الوسائل الأكثر قسوة والتي لا تحتمل الفشل للتأكد أن معاناته تلك لا بد أن تنتهي، ولا يضع احتمال لعودته للحياة مرة أخرى وتكرار نفس المأساة التي يود الهروب منها.
ويوضح الشامي، أنه كلما اختار الشخص أيًا كان ذكر أو أنثى إلى وسيلة أكثر إندفاعًا وقسوة وإيلامًا، يعني ذلك أن قراره لا رجعة فيه، وهذا يعكس رسالة لمن حوله بحجم الألم النفسي الذي كان يمر به.
علامات تدل على أن الشخص يفكر في الانتحار
يؤكد "الشامي"، أن الشخص الذي يفكر في الانتحار لابد أن تظهر عليه بعض العلامات والمؤشرات التي تكشف عن أنه يمر بأزمة نفسية شديدة، ويفكر في الانتحار، وحدد تلك العلامات على النحو التالي:
- الحزن الشديد، المستمر لفترة طويلة تمتد لأشهر.
- العزلة الاجتماعية، وعدم المشاركة والانخراط في أي أنشطة اجتماعية.
- اضطرابات شديدة في الطعام، سواء بالإفراط أو فقدان ملحوظ في الشهية.
- كثرة البكاء.
- العصبية المفرطة، وعدم التحكم في الأعصاب.
- الحديث عن الموت والخلاص من الحياة.
- البحث عن وسائل الانتحار.
- محاولة إيذاء النفس.

إرسال تعليق

-

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف